جسد الثقافة  



العودة   جسد الثقافة > الشعر والخاطرة > ذاكرة ورق

ذاكرة ورق نثر و خواطر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 15 - 11 - 2015, 07:49 PM   #21
مُصّعَبْ
Captain
 
الصورة الرمزية مُصّعَبْ
 
تاريخ التسجيل: 10 - 2015
الدولة: كوكب الأرض
المشاركات: 168
تأملتُ كثيراُ في عود الثِقاب ..يَشتعِل لِيًمنح كَومة حَطبْ كبيره فُرصة البقاء على قيد الحياة
وهو يَعلم عَجزه عن البقاء.. يسير الى نهايته المَحتومه !!

كأنه قلبي ..

..,,
__________________
مـع

خالص حبي وتقديري

..,,
مُصّعَبْ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 17 - 11 - 2015, 10:59 AM   #22
مُصّعَبْ
Captain
 
الصورة الرمزية مُصّعَبْ
 
تاريخ التسجيل: 10 - 2015
الدولة: كوكب الأرض
المشاركات: 168
يااااااااااااااااه

كَم ضَحكت عندما كُنت أقرأ في قصص العاشقين عن الجنون والحُب والحكايات غير المألوفه في مراحل اللاوعي والتَضحيات التي تُصرف بأسمه ولحظات الإضطراب والسَّهر بِحدة الأرقْ وضَعف القلب مِن وَهنْ الوَجد , كُنت دائم الضَّحك بأعتقادي أنني العاقل الوحيد في هذا الزمان , حتى تأكدت هذه اللحظه بأنني
المجنون الأكبر بين هؤلاء ..!
نَحن بُسطاء جداً عِندما نَعشقْ تُرسَم سعادتنا بِقُبله ,,نلهث كثيراً خلف ال "أحبك"
في مراحل اللُهاث تلك نقترف جميع الآثام بذواتنا لنيل تِلك الكلمه على أمل أننا سَنعيش
الفرح بِشقيه ونَركِل جميع هذه الهستيريا المُزمنه في مُلاحقتها ..ولكننا نُفاجىء عند سَماعها
بأننا تَحولنا الى مرحلة الثماله الأبديه وأن هذا الإرباك كان حالة أُخرى لم نرتقي اليها مِن قبل
ونبقى على قيد الأدمان لِتلك البَحه في نُطقها ..!

هذا أنا عندما قالت أحِبك ..

..,,
مُصّعَبْ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 18 - 11 - 2015, 12:04 PM   #23
مُصّعَبْ
Captain
 
الصورة الرمزية مُصّعَبْ
 
تاريخ التسجيل: 10 - 2015
الدولة: كوكب الأرض
المشاركات: 168
تَباً لِهذهِ الصَّباحاتْ ..أجَلْ تَباً
أَكادُ أَلَّعَن الحَياة بِرمَتها لولا عَزائي بِأنها هي مَن مَنَحني إياكِ فأعود أّدراج الصَّفح ..!
ماذا أفعل كُلما إستيقظت وفي عُيوني تَطفو مَشاهد الليله الفائته وعلى صَدري تَجثم بارجة من اللهفه
ولا شيء في مُتناولي كُلما مَددتُ يَدي سِوى تَوسد الفَراغ على طَرفي الوِسادة الخالية , قلبي مَرساة والآآه حَبل يَشُدني إلى قاع الفَقدْ ..إلى حَيث أُمنية عَميقه تَنسل مِن خاصرة الفوضى لِتتدلى من أعلى سَقفٍ للإشتهاءء كالبِندول تُعلن عَن خيبة روتينيه وتَعزف اللحن الأخير من فُصل الحنين ..

إنه العشق يا حبيبتي الذي ينمو في شقي الأيسر وضلعي الأيسر وميمنة دَعواتي الخاثره بأن يَمنحني الله إياكِ ويَمُدني بِعمرٍ آخر خالٍ من الغياب والفقد والانتظار

قالت :
اشتقتلك انا
مستورة
اوسكووت
بحبك

أنا لا أعي معنى الحُب قبلكِ كُل ما تعلمته كان تَرَف والآن أصبح لِهذه الكلمة شُعور آخر وإحساس

كامل بالبقاء على قَيد الَنبضْ إلى ما يَشاء هذا القلب العامر بكِ إستعادة قُدرته على الخَفقْ


..,,

آخر تعديل بواسطة مُصّعَبْ ، 18 - 11 - 2015 الساعة 02:59 PM
مُصّعَبْ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19 - 11 - 2015, 01:30 AM   #24
مُصّعَبْ
Captain
 
الصورة الرمزية مُصّعَبْ
 
تاريخ التسجيل: 10 - 2015
الدولة: كوكب الأرض
المشاركات: 168
تَبقى الحقائق غير مُدركه في كَبِد السماء كَنجمه خَلت مِن وَهج الضوء ..تَتوه بين النجوم المُضائه عِندما يَكونْ مجال الرؤيه حُلماً مُعلقاً بِذيل مَجرة التَّمني ..والمُحال يَخدِش حياءالأعتراف بِلُغةٍ سليمه تَكسرت على شِفاه التردد


..,,
مُصّعَبْ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19 - 11 - 2015, 01:31 AM   #25
مُصّعَبْ
Captain
 
الصورة الرمزية مُصّعَبْ
 
تاريخ التسجيل: 10 - 2015
الدولة: كوكب الأرض
المشاركات: 168
أحياناً ..في الجانِب الآخر مِن حَقيقة الرّوح
تَبدو الحياة شَحيحة ,عاجِزةُ تَماماً عَنْ دَر الرَّمق فقط في عيون الحُزن والانتظار
غَير لائِقه للأستِعمال عِندما يكون الحَّيِز المَشغول شَرخاً في بِطانة القَلبْ
حَيثُ كان العِشق أكثر سَماكةُ من خَيط الرِتقْ
صَنعته البلادةُ المُفرطة في قَسوة التَفكير , بَعدما يَكون العَقل مُقيداً لِوثنية الروح
نحتاج كَثيراً الى التَحرر من هذه العُبودية ..

..,,
مُصّعَبْ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21 - 11 - 2015, 01:58 AM   #26
مُصّعَبْ
Captain
 
الصورة الرمزية مُصّعَبْ
 
تاريخ التسجيل: 10 - 2015
الدولة: كوكب الأرض
المشاركات: 168
لا زلتُ واقفاً تحتَ وابلٍ مِن الأشواق تَنهمِر عليَّ مِن غيمة البَوح فأكظِم غَيظ
لوعتي ,بِقراطٍ من ذكرى كالتائه بين الحلم وأمنيته الكُبرى لا يقوى على
حَجب لهفته بِمظلة حرفه مع تسارع الانهمار على أسطر الورقه..!

..,,
مُصّعَبْ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21 - 11 - 2015, 02:05 AM   #27
مُصّعَبْ
Captain
 
الصورة الرمزية مُصّعَبْ
 
تاريخ التسجيل: 10 - 2015
الدولة: كوكب الأرض
المشاركات: 168
أوووه هذا غريب

ها أنا يَقتادُني هاجسي مُذعِناً للخَّلوة الخامسة بعَد العشرين هذا اليوم الذي قاب جرحين أو اكثر من
التورط على سكين السؤال كم لبثتِ في قلبي بعد حضورك الذي جَشمني عناء التفكير هل كان المتأخر في حياتي
ام انني المتأخر عليه
تباً هذا الوجع لا يُهدى هو يَتسرب عُنوةً الى أعماق الجِراح النَّافِقه بالخيبة يتغلغل قسوةً مثل كَومة مِلح ذائبه في كأس
ماء القلب بفعل تحريك مِلعقة اللوعه ,يهبط ويصعد موازياً آلامه على الاطراف كالبِندول الصريح عندما تدق ساعة
الفقد في لحظة يكون فيها القلب معلقاً في الغياب ما بين ظنٍ وشَك يتدلى عليه فيرشُقه بِفوضى التكهن ويعود مَخدَعه..

..,,
مُصّعَبْ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21 - 11 - 2015, 02:06 AM   #28
أماسي
مُـتعبهـ فكريا
 
الصورة الرمزية أماسي
 
تاريخ التسجيل: 03 - 2013
الدولة: قطن ..!
المشاركات: 2,241
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصعب captain مشاهدة المشاركة
يااااااااااااااااه

كَم ضَحكت عندما كُنت أقرأ في قصص العاشقين عن الجنون والحُب والحكايات غير المألوفه في مراحل اللاوعي والتَضحيات التي تُصرف بأسمه ولحظات الإضطراب والسَّهر بِحدة الأرقْ وضَعف القلب مِن وَهنْ الوَجد , كُنت دائم الضَّحك بأعتقادي أنني العاقل الوحيد في هذا الزمان , حتى تأكدت هذه اللحظه بأنني
المجنون الأكبر بين هؤلاء ..!
نَحن بُسطاء جداً عِندما نَعشقْ تُرسَم سعادتنا بِقُبله ,,نلهث كثيراً خلف ال "أحبك"
في مراحل اللُهاث تلك نقترف جميع الآثام بذواتنا لنيل تِلك الكلمه على أمل أننا سَنعيش
الفرح بِشقيه ونَركِل جميع هذه الهستيريا المُزمنه في مُلاحقتها ..ولكننا نُفاجىء عند سَماعها
بأننا تَحولنا الى مرحلة الثماله الأبديه وأن هذا الإرباك كان حالة أُخرى لم نرتقي اليها مِن قبل
ونبقى على قيد الأدمان لِتلك البَحه في نُطقها ..!

هذا أنا عندما قالت أحِبك ..

..,,
__________________
ليت قلبي عقب طيفك استراح وتريّح
أماسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 23 - 11 - 2015, 12:47 PM   #29
مُصّعَبْ
Captain
 
الصورة الرمزية مُصّعَبْ
 
تاريخ التسجيل: 10 - 2015
الدولة: كوكب الأرض
المشاركات: 168
ليس غَريباً أن يتضائل مَنسوب الحياة في عَيني عاشق أفاق صَباحاً وَجد قلبهُ مذبوحاً على الطاولة
حيثُ كان يُفضي ما بجعبته هُناك ..
أكتب لا لشيء يُذكر , فقط عن نهاية الأشياء المحسوسه
أي جنون ذلك ..!
نعم انا أتعمد الكتابه هكذا بصوره مُبعثره
لأن لملمة المعنى في جوف فكرة تَخلَت عنها مُقومات الإتمام تبدو أكثر قُبحاً وتباعدا
الواقع يفرض نفسه على عتبة هذا الصباح ..يَسقُط في كل مره اعود فيها أدراج التذكر
لَستُ ثملاً ..
لأنَ فَمي تَعطر بقراءة المُعوذات قبل الغيبوبه
لكني فقط لا أُدرك قيمة الاشياء الآن ..نظارتها أختفت وتلاشى معها نسغ الحياة
مجنون بمَّ يثرثر هذا ..
أكثر الآلام وَجعاً أن تفتح جُرحكَ بِيدك وتعجز عن إحاكته , تضع لسانك لتذَوق كَم هو حارِق
تُغادر حياةً بملىء إرادتك وأنت لم تستطع بُرهنة كامل تصوراتك لِمنْ غادرت
هُناك الكثير مِنَ الفُرص غير المُتاحة في هذه الحياة التي لا تمنحُكَ البوح عما يدور في داخلك
يختلق الزمن عُذراً سخيفاً يَصنع منهُ حاجزاً تلوذ عنه بمفرداتك ..تَتحاشاه كَمن يخشى إنزلاق قّلبه على حافة الشعور ..فينبض بتوجس ..حتى أدنى مستويات العَيش تَصرفها عن قلبك

هل نقوى على خلع الماضي كمعطف إتسخت أرديته نضعهُ في الغسالة ونزيل كامل الذكريات عنه
بمساحيق النسان ومُبيضات الذاكره ونرتديه من جديد ..!

..,,

أماسي لكِ ضعف ذلك


آخر تعديل بواسطة مُصّعَبْ ، 23 - 11 - 2015 الساعة 02:31 PM
مُصّعَبْ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 23 - 11 - 2015, 01:06 PM   #30
مُصّعَبْ
Captain
 
الصورة الرمزية مُصّعَبْ
 
تاريخ التسجيل: 10 - 2015
الدولة: كوكب الأرض
المشاركات: 168
وَداعاً ..
كَلمة قليلة الحروف عميقة المعنى , تحمل في بطنها جنين ذِكرى لم ينضج بعد

..,,
مُصّعَبْ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أنشر الموضوع..


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

تحويل هجري ميلادي - ميلادي هجري
سنابكم سناب شات دليل سناب تشات

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 11:39 PM.


Powered by: vBulletin
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO (Unregistered)
جميع الحقوق محفوظة لجسد الثقافة
المشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا تمثل بالضرورة رأي الموقع
Supported by: vBulletin Doctor