جسد الثقافة  



العودة   جسد الثقافة > المنتديات العامة > جداريات

جداريات كتابات الاخرين الذين تعبوا من المسير

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 11 - 07 - 2012, 07:53 AM   #11
مَلامح
" كُل يوم هو في شأن "
 
الصورة الرمزية مَلامح
 
تاريخ التسجيل: 06 - 2012
الدولة: الأرض
المشاركات: 302






أستيقظَ الصّبح !
قطف من الشمس قُبلة
لـ جبينه البارد
وتركها نائمة هناك
..
أستيقظْ
هذا الصّبح يحمل على كتفه رزقك
يميل فيه الشروق إليك
يعطيك نهارًا من عمرك
و ينهي ليلة من عمرك
..
أستيقظْ
أنا هنا ..
على مسافة ضوء أقف!
في يدي عناق نائم
وفي عيني ابتسامة
وعلى كتفي شجرة
..
أستيقظْ
ناولني من فمك قصيدة
لـ نجمعها معًا
نرتبها معًا..
نغنيها معًا..
و لنسلك ذاك الطريق
نسرق من العصفور تغريده
و من المدى الفضفاض أُفقه
و ندس في كُم السماء
أمنياتنا..
و أحلامنا البيضاء ..
..

أستيقظْ
أنا على باب الصباح
انتظر..!
__________________

مَلامح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14 - 07 - 2012, 12:10 AM   #12
مَلامح
" كُل يوم هو في شأن "
 
الصورة الرمزية مَلامح
 
تاريخ التسجيل: 06 - 2012
الدولة: الأرض
المشاركات: 302
كلام الفواصل !

-



لم أقرر يومًا أن أخاف على أحدهم لإن كل الخوف الذي يصيبنا ينبت بشكل تلقائي مع علاقتنا بهم
و يتطور مع مقدار اقترابهم لنا، ولا ينتظر منّا لحظة قرار أو أن نهيأ أنفسنا لذلك.

هذا يحدث ليّ ولكم ، هو جزء من الحب الذي نحمله إليهم ، وجزء من الأهتمام المفروض من قبلك تجاه أولئك الأشخاص الذين تربطك بهم صلّة قوية .
هذا لا يجعل خوفنا يقتصر على من هم في حدود دائرة علاقاتنا فقط.
هناك الخوف الفطري الملتصق بالصفة الإنسانية فينا !


بالرغم من ذلك و بـ جملة جازمة لا تطلب من أحد يُحبك أن يتوقف خوفه عليك ولا تنتظر على من يفعل ذلك تجاهك بأن يدعك وشأنك ..
لإنه ببساطة يحبك وهذا جزء من اهتمامه بك!

لكن من السوء أن يزيد الإفراط بكمية الخوف هذه حتى يتحول إلى قيد تحَكُم يشد وثاق من نحبه وكأن بأيدينا زمام حياتهم
لإنه وببساطة أخرى.. لم نأتي على هذه الحياة لنتعلم من تجارب الآخرين وحسب
فمساحة عظمى من العلم تكمن في تجاربنا الخاصة ، أخطاءنا، عثرات الطريق
حتى نتائج أحكامنا الأولية و القرارات نحن من نتحمل عواقب ما تأتي به .


ربمّا لذلك ينتابني شعور الرغبة بالغربة لفترة ما .
أريد أن أتعلم تلك الأشياء التي تحضرها لي الوحدة ، أن أخطىء وأجدنيّ وحيدة أمام تحمل ذلك واتخاذ خطوة قادمة !
أدرك أن رغبة كهذه تعتبر جنونية وتحتاج إلى قوة ،لإن ما ستواجهه وحيدًا يختلف تقبله إن كنت محاطًا بمن تحب!


خلطت الخوف بالإعتراف برغبتي في الغربة بالأمور التي أريد إنجازها وحيدة
وكل ذلك ينتهي أنيّ أقف أمام نفسي وأقول الأشياء التي تحدثني بها بصوت عال
كل تلك الإشياء التي سمعت همسها على هيئة فكرة و عقل باطن !



أنيّ أكتب جزء مما أفكر به
أذكرنيّ به ربمّا !











-
مَلامح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14 - 07 - 2012, 02:25 AM   #13
مَلامح
" كُل يوم هو في شأن "
 
الصورة الرمزية مَلامح
 
تاريخ التسجيل: 06 - 2012
الدولة: الأرض
المشاركات: 302


كلما حاولت نسيانك وقفت الحياة أمامي بقوة
حتى أنيّ أسقط في تذكرك من جديد!
مَلامح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15 - 07 - 2012, 02:10 AM   #14
مَلامح
" كُل يوم هو في شأن "
 
الصورة الرمزية مَلامح
 
تاريخ التسجيل: 06 - 2012
الدولة: الأرض
المشاركات: 302





*


كل خطوة تأتي لا نحمل لها سوى احتمالات مربكة ، وقليلاً من أمنيات تتشبث بها كيّ تصبح حقيقة .
الزمن الذي نتحدث عنه الآن .. مضى..
مضى .. ولم يلحق به أحد
سوى الأموات !
مَلامح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03 - 08 - 2012, 06:34 AM   #15
مَلامح
" كُل يوم هو في شأن "
 
الصورة الرمزية مَلامح
 
تاريخ التسجيل: 06 - 2012
الدولة: الأرض
المشاركات: 302
علامة فارقـــــة ..




أيكون في الأمر شيء إن كُنت تخرج بعض العمق داخلك من خلال الكتابة .
تحفر ثقبًا صغيرًا تحشو معه الكلام الذي تعنيه في وسادة يقرأ ما فوقها الآخرين .
ربمّا لم أعدّ أدري كيف سأصرف هذا الحزن من ذاكرتي ،كيف سأقطع وريد الألم من جوفي حتى ينزف خارجه .
ذاك قلبي تركته على حافة الوجع ، بلل أطرافه القهر واستنزف شفقة عينيّ بـ بؤس لتسقط أدمعي مغشية عليها ، وتحفر على وجنتي أخدود حزن مرّ .

نحزن ، نحيط أنفسنا بحدود متشققة ، زاوية تنحني للهروب وتسرقك من بهرجة الضياء حولك ، زاوية تغتر بـ العتمة التي تتلبسها وتطلبك إليها بتحايل .

نحنُ على استعداد تام للحزن ،لأن نقول أشياء تثير البكاء ، وتجلب خلفها غيمة سوداء
وفجأة ! نقف ، نلعن الحزن ، نتبرأ منه ، نستهزأ بقلوبنا ، نضحك ..أكثر ..أكثر ..
ثم نعود بطريقة مهذبة و نحزن !

سخط عام ، استعانة بصديق و حزمة من الغضب .. نفعل ذلك دائمًا لا نريد أن نحزن ، نحاول إسقاط هذه المرحلة وتجاوزها إلى النسيان على الفور
نأمل فوزنا بقفزات عالية تختصر علينا الوقت.
غباء !! .. المسألة كلها تعتمد على استنزاف المزيد من الوقت ، خطوة خطوة والمزيد من الوقت .




-

لـ صديقي ..
كتفك التي وضعتها لـ حزني تزيد من قوتي ، تضع على رأسي المحموم كمادة باردة تُخْفِض قياس ألمي .
قلبك الذي يلوح ليّ بالسلام يحيطنيّ بـ جنّة صبر و تهبط من أجله سمائي للشُكر
أنا ممتنة لك كثيرًا ، أكثر مما تظن أو يظنون .
مَلامح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02 - 09 - 2012, 02:32 PM   #16
مَلامح
" كُل يوم هو في شأن "
 
الصورة الرمزية مَلامح
 
تاريخ التسجيل: 06 - 2012
الدولة: الأرض
المشاركات: 302
قبل / بعد ..






كُنت هنا ..أمارس حقيقة وجودك
أتخيل جنان الفرح التي زرعتها بطريقي .

كُنت هنا ..
ألتقط حصوات العمر التي غادرتني بعد أن تكبل عليها الشقاء
أخوض الحياة بقوة كأنها ستنتهي بالغد
ستشَرق بأول الفجر وتموت بلحظة الإشراق.

أجري كما يفعلون ..
غير آبه بشقوق قدميّ ، أو بـ سترتي التي يسحقها الهواء ..
أجري كهيئة الريح و نداء بفميّ لا يموت..

كُنت هنا .. أنكث عهد الغياب
أمزق خيبة الانتظار، وألعن دفء المقعد الذي خلفته لك
فلم يعد للقاء حكاية ولم تعد المواعيد تلزمه حتى يحضر .

أصبح كل شيء باهت ..
كل شيء عقيم ، لا ينجب حتى ذكرى
كل شيء ضعيف ، ينكسر مع أول نسيان
كل شيء مائل ، لا تفيده أية استقامة .

تخيل..! أصبح كل شيء مدربًا على الخذلان .

و الآن .. هنا
أفرقع أصابع الانتظار ، و ألوك نسيانك.
مَلامح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02 - 09 - 2012, 02:52 PM   #17
مَلامح
" كُل يوم هو في شأن "
 
الصورة الرمزية مَلامح
 
تاريخ التسجيل: 06 - 2012
الدولة: الأرض
المشاركات: 302



لم تكن خطواتي جريئة حتى تسبقك بالحب
لم أكن أدري على أي هيئة أرتب أبجدية و في أي هندام أضعها ..
أنا هنا أحب و لا أعرف السياسات الدخيلة عليه ..
أعرف أن الحب وحده مكتظ بالبياض ، بالرحمة ، بالصدق، وأن ما دون ذلك لا يسمى حبًا .

-

ومنّا من يخشى الحب!
أنهم يخشون تلك الأطراف التي يسقطوا في حبها .
أولئك الذين يبادلونهم السلام بالألم
فليس الكل يصدق الحب.

-

أحمل في قلبي النطفة الأولى لـ حبك .
أهتم بها كثيرًا ، أغذيها ، أوصل إليها سلامات قلبك
لكني أتركها تنام ..
فبعض الحب يجب أن ينام .. ينام
حتى لا يوقظك مابقي من عمرك صامتًا ، مزحومًا بالحنين ، معلقًا بناصية الانتظار .

هكذا .. ولد حُبك في قلبي
هكذا تركت أوطاني المتجهة إليك لتعود إليّ.
دربتها على النسيان
على ألا ترى!
على أن تنام !
مَلامح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07 - 09 - 2012, 10:48 PM   #18
مَلامح
" كُل يوم هو في شأن "
 
الصورة الرمزية مَلامح
 
تاريخ التسجيل: 06 - 2012
الدولة: الأرض
المشاركات: 302



-



قالت : فقيرة أنا و حاجتي حُب ، ونسيان ، و أمنيتي وحدة .
مَلامح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 30 - 09 - 2012, 01:56 AM   #19
مَلامح
" كُل يوم هو في شأن "
 
الصورة الرمزية مَلامح
 
تاريخ التسجيل: 06 - 2012
الدولة: الأرض
المشاركات: 302
(بينّي و بينّي )

-






تغيرت حولي أشياء كثيرة ، حتى أن هذه التغيرات تسربت إليّ و أصبحت أشغل حيزًا كبير منها
كتاباتي انحدرت بعدما كانت أفضل مما هي عليه الآن ..
هي لم تكن الفضلى الفضلى لكن على أقل تقدير متقدمة عن ما هي عليه بخطوة ، بطريق أكثر تماسكًا ، و نافذة أكثر اتساع.
متقدمة ب شيء يستحق إلتفاته رغم مظهره الرث .

تكون الكثير من الكلام في فمي لكن قرار أن أخرجه مخاطرة كبيرة
خصوصًا عندما أكون محفوفة بالتوتر فهذا يعني أني سأنفض كلام سيء و أحاديث مهترئة .
أحاول أن أبقى صامتة لكن هذا يسرق مني حقي بالغضب و اللعن .. حقي بإبداء اللامبالاة و التغاضي ..

غالبًا .. أكثر صمتي يكون محشوًا بالكلام ، بالثرثرة المستمرة بيني و بيني فقط..
أنا لا أتوقف عن التفكير أعترف بذلك..
لا أغوص بذلك سلبًا منفردًا فأهلكه ، ولا أغلو إيجابًا فأصعق..!
أحاور نفسي أكثر مما أفعل مع الآخرين .. بغية أن أخذني منيّ إلى السلام ، دون أن يتوسط شخص أخر داخلي و يفعل ذلك .
أدمنت فعل ذلك و ازددت إيمانًا بالتأمل أيضًا ..

بقدر ما تسعدني أبسط الأشياء و تثور لها فرحتي ، بقدر ما يجتاحني الحزن من بساطة مختلفة .
أؤمن بالكثير من الاعتقادات التي يظنها البعض ضربًا من الحساسية ..
وحتمًا سأتجه نحو هكذا تصرف كونيّ أحب الأجزاء الدقيقة من الأمور ، أجد التفاصيل تصنع بعيني فرقًا .. أحب أن أتذوقها و استطعم منها الحدث بأكمله .
.
و من المفترض - ونحن من نضع الافتراضات - أن أكون مستعدة لـ اللامبالاة في منحنيات أخرى ، أكثر تقدمًا من البشر ..
لست ملائكية ف تزكى من السوء ، و لست بـ سيئة حتى لا أتحسس شقوق الألم ..
أن انتصف ذلك ، أسقط انسانًا !

أُقحم نفسي في زوايا كثيرة، أتحرك بشكل يفوق سكوني الظاهر .. أعيش في حالة حياة مستمرة .

.
.
.

تقضمني الوحدة ، و تترك جزءًا مني مكشوف و متسخ ..كتلك الحالة في الأعلى .
مَلامح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12 - 10 - 2012, 01:17 AM   #20
مَلامح
" كُل يوم هو في شأن "
 
الصورة الرمزية مَلامح
 
تاريخ التسجيل: 06 - 2012
الدولة: الأرض
المشاركات: 302
صفعة !

كنت مدهوشًا .. مثل صفعة ..!
مرعوبًا .. يسرقك النطر ناحية الموت ..
مجرد من كل شيء .. سوى ما علَقَ بوجهك من لقاء أخير ..

تفرك أصابعك ببلاهة مستيقظ حتى تخرج منها ” فجأة” تعيدك بقوة للوراء
توبخك ..لأجل خطة تركتها مكشوفة ، فكرة ولدتها غير مكتملة النمو .
و أنت ليس لك مخرجًا للهرب ..
لن يسعك نسيان ، أو منفى ..
ستلحقك الشتائم طوال الليل ، و تنام بـ بابك ، أو ستظّل ملتصقة بـ رأسك ..
ستصحو مفجوعًا من صدع يشق قلبك
من صورة رديئة احتلت ملامحك ..
منكَ .. ملطخًا باللقاء الأخير

سيلفظك سريرك صاخبًا للصبح .. مستاء من الحياة ..
و لن تحسن يدك التلويح ..
ستخذلك و تسقط ..تسقط منها أصابعك ..
مَلامح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أنشر الموضوع..


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

تحويل هجري ميلادي - ميلادي هجري
سنابكم سناب شات دليل سناب تشات

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 04:11 AM.


Powered by: vBulletin
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO (Unregistered)
جميع الحقوق محفوظة لجسد الثقافة
المشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا تمثل بالضرورة رأي الموقع
Supported by: vBulletin Doctor