جسد الثقافة  



العودة   جسد الثقافة > الشعر والخاطرة > الشعر الفصيح

الشعر الفصيح شعر فصيح

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 09 - 10 - 2014, 11:40 PM   #1
أحمد الفليو
Registered User
 
الصورة الرمزية أحمد الفليو
 
تاريخ التسجيل: 07 - 2012
الدولة: الرياض
المشاركات: 252
نصوص شعرية

عامود نور

لم استرح من تمدد
هذي الطريق الذي
مضى داخلي
بريق الطيور
وهفهة البرد حين يلم ببيتي
حين غادرته
تنفس ووشوش للريح :
لاتلتفت
حتى لاأرى شجو النوافذ تغلق ابتسامتها
خلف الظلال التي يتركهاجسد يحملني نحو ذاك الممرر
وعامود نور يدور بعينيه نحوي
لإني لم أعد أووي بشوقي
في آخر الليل
ووقت الأصيل على وجهه المعدني
الحزين
حين تحب لاتشرب نخبك بين ظلاله
وصوت الرياح التي
ترصف آثارها في متاهات ذاتي
حين يشذ الحنين
ولايلق غير وحشته الكاملة
فيبكي
لصوت الخطى حين تفلت من هدأة الوقت
وتترك آثارها في لفافة ليل
لايملك ذاكرة الحالمين
أنت ، أنا
عجز الخرافة أن تقتل الوقت
وتبقي الذكريات
جوار الأمل
فليس على الطامحين والقافزين
في السيرك
نحو متاهاتهم غير بعض تراب من الذكريات
تعلق بأحذيتهم
فلم يفطنوا كيف أفلتت أشباحهم
ونالوا وجوها جديدة
وكذبا جديد
يأتون يوما إليك
حين تقاتلهم هذي الشراهة
والعالم المنطفىء
بحثا عن شارع
فيض ليل
وحزنا قديم
أحبك
هذي هشاشتنا أفلتت
هذي النقود
التي لاتشتري غير بؤس
يضيق بأثوابنا
ويملؤنا وحل وهم الحضارة
أعود إلى شارعي
وهدأة حيي
وعامود نور
لايعرف من أنت ،
أنا
غير بعض الظلال
التي أفلتت
من شهقة للحنين
__________________
من علمنا الحكمة كان كاذبا كبيرا، لفشله في تربية ذاته على حرية الاكتشاف .
أحمد الفليو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11 - 10 - 2014, 06:44 AM   #2
محمد حسن حمزة
خانق العبرة
 
الصورة الرمزية محمد حسن حمزة
 
تاريخ التسجيل: 08 - 2004
المشاركات: 3,951

رائع أخي أحمد
ومرحباً بعودتك

تقديري



__________________
ياظلمة الليـــل الطويــل بحزنه
إني أسامرك الهموم وصـــــالا
ياشدة الليل الطويـــــل ببؤسه
أشكــو إليك مــن المواجع حالا
ياعتمة نسجت علـــــيّ رداءَها
هـل لي إلى الفجر الجميل مجــالا
يالوعة الليـل المحمــل بالأسـى
هـــذا قصيدي صغته مـــوالا
محمد حسن حمزة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15 - 10 - 2014, 08:41 PM   #3
أحمد الفليو
Registered User
 
الصورة الرمزية أحمد الفليو
 
تاريخ التسجيل: 07 - 2012
الدولة: الرياض
المشاركات: 252
شكرا لترحبيك محمد
دمت بود
أحمد الفليو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 17 - 10 - 2014, 10:21 AM   #4
ود
ووضعنا عنك وزرك
 
الصورة الرمزية ود
 
تاريخ التسجيل: 10 - 2001
الدولة: بلاد الله
المشاركات: 14,782
يا أحمد العربي
هذا النص المليء بالتأمل والتفكير
يحتاج الى متبصر فيلسوف كي يفهمه
هو أصعب من العابرين يا صديق
لذا لم يحظى بلفتةٍ متكاملة
هذا نص يستحق التقدير
هادف ومتماسك ويشرح روح الإنسان في هذا العصر
الروح التي ضاقت به ونبذها هو
الإنسان الذي غرق في ( وهم الحضارة) السطحي ولم يصل الى ما هو أعمق قليلاً
الإنسان الهش وتعلقه المبالغ فيه بالمادة
النص به حيرة وتردد وتأمل ونظرة ثاقبة لما حوله
أحببته وأحببت الموسيقى الحزينة فيه كما أنني لمستُ الملل في روح الشاعر من المظاهر الكاذبة وكل الأشياء تبدو له بلا بهجة
يغلب اللون الرمادي هنا
أُعيد هذا نص صعب يحتاج الى متمرس فاهم
شكراً عليك أحمد سعدتُ بقراءة نصٍ لك رغم أنه أحزنني
كل الفرح والرضا لقلبك سيدي
__________________
روح قديمة
ود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22 - 10 - 2014, 06:21 PM   #5
عبد الحكيم الفقيه
شاعر يمني
 
الصورة الرمزية عبد الحكيم الفقيه
 
تاريخ التسجيل: 09 - 2003
المشاركات: 17,480
جميل أيها الظلال
__________________
لا يموت أحد في 30 فبراير

عبد الحكيم الفقيه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 26 - 10 - 2014, 10:48 AM   #6
أحمد الفليو
Registered User
 
الصورة الرمزية أحمد الفليو
 
تاريخ التسجيل: 07 - 2012
الدولة: الرياض
المشاركات: 252
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ود مشاهدة المشاركة
يا أحمد العربي
هذا النص المليء بالتأمل والتفكير
يحتاج الى متبصر فيلسوف كي يفهمه
هو أصعب من العابرين يا صديق
لذا لم يحظى بلفتةٍ متكاملة
هذا نص يستحق التقدير
هادف ومتماسك ويشرح روح الإنسان في هذا العصر
الروح التي ضاقت به ونبذها هو
الإنسان الذي غرق في ( وهم الحضارة) السطحي ولم يصل الى ما هو أعمق قليلاً
الإنسان الهش وتعلقه المبالغ فيه بالمادة
النص به حيرة وتردد وتأمل ونظرة ثاقبة لما حوله
أحببته وأحببت الموسيقى الحزينة فيه كما أنني لمستُ الملل في روح الشاعر من المظاهر الكاذبة وكل الأشياء تبدو له بلا بهجة .
يغلب اللون الرمادي هنا
أُعيد هذا نص صعب يحتاج الى متمرس فاهم
شكراً عليك أحمد سعدتُ بقراءة نصٍ لك رغم أنه أحزنني
كل الفرح والرضا لقلبك سيدي
تحياتي ود
شكرا لتعقيبك
النص هو محاولة النظر إلى الموجودات من خلال بعثها للحياة ، من خلال التماس معها قدر الامكان
لاأعرف جيدا أن النص ناجح أم لا ، مشكلة النص هذا والشعر عموما ، هو تسيد المجاز على الفكرة ، وعلى التفاصيل اليومية ، على الرغم من محاولاتي المتعددة أن أحدد المجاز ونحاول أن نكتب شعرا نثريا كما يقول العظيم محمود درويش .وإذا ابتعدت عن الشعر تقل لديك مرونة التجريب ، وهذا النص أحدث ماكتبت .
أرى دائما الشعر هو ترك السهل ، تفكيك الأشياء البسيطة وصنع علاقات جديدة معها ، الابتعاد عن الجاهز في المخيلة ...
تحياتي لك ياعزيزتي الجميلة ، لقد جعلتني أثرثر كثيرا ....
دمت بحب
أحمد الفليو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 26 - 10 - 2014, 10:50 AM   #7
أحمد الفليو
Registered User
 
الصورة الرمزية أحمد الفليو
 
تاريخ التسجيل: 07 - 2012
الدولة: الرياض
المشاركات: 252
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الحكيم الفقيه مشاهدة المشاركة
جميل أيها الظلال
تحياتي لوقوفك أيها الشاعر
نعم هي الظلال
دمت بحب
أحمد الفليو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27 - 10 - 2014, 06:27 PM   #8
أحمد الفليو
Registered User
 
الصورة الرمزية أحمد الفليو
 
تاريخ التسجيل: 07 - 2012
الدولة: الرياض
المشاركات: 252

نبيذ

باهت هذا النبيذ
نزعت غلالاته
وأمسيت أخفق في الكأس
شوقا
وجوعا بعيدا
ترامى على تربة
من شجون
تعربد في الكرمة المشتهاة
أقدس مافاض من رمل
يطرز أحزانه في الجذور
وأعصر ماجال من لوثة القلب
في الكأس
لأنفض عني يبابا
يسد النشيد
إذا طار فوق غمامة جاز
عبيرالجسد
لازال يرقد في ساقها
وفيض الأصابع
لمسن الجذور
ورعشة الجسد الغائبة
رأيت الثياب تساقط
وعنقودها غارق في البعيد البعيد
لايقظة في الخريف الغريب
أجدد أيلوله
وأحصي
جلال البقايا لأوراقه المشتهاة
أقلب رمل الجذور
وأنفخ فيها
لعلي أرى بعضنا
غائرا في القسمات البعيدة
حتى بقايا العروق العروق
إذا رفرت
فوق وجه النبيذ

آخر تعديل بواسطة أحمد الفليو ، 28 - 10 - 2014 الساعة 10:28 AM
أحمد الفليو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 30 - 11 - 2014, 07:58 PM   #9
أحمد الفليو
Registered User
 
الصورة الرمزية أحمد الفليو
 
تاريخ التسجيل: 07 - 2012
الدولة: الرياض
المشاركات: 252
(( نام الصيف ))



أأنا أنت ؟
أصمتي مثل صمتك ؟
وارتعاش الكلمات
عندما أسأل عنك الآخرين
واقفة
وعلى شباكي ترامت نغمات
نشوة الأنثى
غرور الكبرياء
عندما أسمع صوتك
أتنفس بفضاء
كان يمتد خلالك نحو بيتك
هل طرقت الباب ؟
أم تسللت إلى جدران روحك
فامتلكتك
مثل روح هائمة
أزعجتها الطرقات وغابت
في سكون الليل تجتاح الشوارع
وحنين الأرصفة
تشرب القهوة ,
تسترخي ،
وتعبث
بجمال الانتطار
صوت أقدامك
قبلة أولى
وشيئا من مطر

............

شارعي يؤوي وحشة
وزهوري ألصقت
خدها العاري على برد النوافذ
كنت أمشي قابضة
معطفي الداكن
بعض أشلائي
عيوني
وجهي الحالم
كل البسمات
في عيون خائفة
كنت أجري
حيث تصطف أمامي
وجوها
رغبة للموت
أن أنفيك من كل المرايا
اوقف الآن جنوني
دقت الساعة ..
كانت خطواتك
تتنامى بهدؤ الأرصفة
حين قبلتك
نام الورد
وتراءى وجه (أيَّار ) جميلا
والسماء
أغلقت كل النوافذ
فاحتويتك
وتلاشت مقلتاي
بوجود كان يخبو
ببريق يتلون
في عيونك
تحت أجفانك
مابين الأنامل
وأرانا نتعلم
كيف نمشي
نتكلم
وتنهدت رأيتك
قابعا في داخلي
عاصفا، طفلا يبعثر
كل أوراقي القديمة
ونواميسي الرتيبة
تتمشى بانقباضي
تغمر الأعماق
تتعرى روحي الخجلى أمامك
أخنق الأشياء
يرتد وجودي
تتخفى
في بقايا العطر
وارتعاش النور
بالمصابيح الوحيدة
عالم يمتد
يطوي الطرقات
يتسرب
بين أطرافي وثوبي
يتنفس من شفاهي
........

آه .. نام الصيف في الأحضان
وتوارت
خلف أثوابي وعطري
لذة الرؤيا
لون فستاني
مواعيد
حياة جامحة
بثوان رقصت في مقعدين
كانت القهوة عينيك وصمتك
واندفاعك
حين تأوي مثل عصفور صغير
يتهادى فوق شباكي
راقصا بين ذراعي
بعشقي
بحروفي
وارتعاش اللذة الأولى
بأصوات المطر
بوجود يتنفس
من ضلوعي
والتصاقي بزوايا غرفتي
وأنا أفتح أدراجي
لأرى بعض خطاك
وابتسامات أخيرة
وشظايا من قبل
لم يزل ينمو هناك
عطر ذاك الصيف
كيف أعطيه الحياة ؟
من حياة هاربة
كيف أحلم ؟
بعد أن جردت هاتيك الخبايا
وتنبهت بأني
لاأجيد السحر في أرض الخطايا
حين ينمو الحب
خلف أسوار البيوت
والعيون المغلقة
يسأل الآن لماذا ؟
مات هذا الصيف في الأحضان
وأنا مازلت أحيا
بين عينيك وصدرك
أتنفس بفضاء
كان يمتد خلالك
نحو بيتك

............


مايو ١٩٩٨
أحمد الفليو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 16 - 12 - 2014, 11:02 AM   #10
أحمد الفليو
Registered User
 
الصورة الرمزية أحمد الفليو
 
تاريخ التسجيل: 07 - 2012
الدولة: الرياض
المشاركات: 252
(أشباح)


لم يكن قادرا على
هذا اليباب من الذكريات
بوجه تأمله
قال : هذا أنا
أم بقايا الصور
عبر زجاج قطار عتيق
في رحلة عابرة
، بكرت صديق
تذكرني في ظلال المطار
توثق من حزنه
وألقى الرداء
ووسع للحلم هذا السرير
لأن الوحيد
لايستفيض في البوح
إلا لماما
ولا ينتظر
غير صوت الرياح
تطارد أشباحه في رصيف وحيد
ظن بأن الوجود لوردة
تهادت على وجهه
سيمنحه بسمة وشعرا مرتب
بصوت أغان
تحشرج في آهة عبر الفضاء
من صوت جاز
يحلم بالانتظار
على باب مقهى بعيد
لعل به عاشقان
فجرد هذااليباب
قال: تعال
وخبىء حزنك وبردك عندي
بشايي الغريب
حين يقاسمني وحدة
تنامت على وهدة المائدة
بملعقة رجفت ويدي
تحرك دوامة الشاي
لعلي أطل هناك
على شرفة يوم صغير
تمشى سنينا هناك

فيومض دفء الشتاء
بالمبعدين
فألمحهم عند ناري الصغيرة
قال اليباب :
(أنا )
ودوت بقاياه في داخله
ففتش في فرشة الرسم
عن رعشة اللون في قبلة ذابلة
يغرد أيلولها
ويمنحه فوضى جمال تبدد
بأشباحه التي ركضت خائفة
(أرجوك خذني )
فوسع معطفه
وخبأ وردا
وصورة اثنين كانا هناك
ربما لم يسمعا
صوت الغياب
فظلّا
ينامان في داخله




أحمد الفليو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أنشر الموضوع..


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

تحويل هجري ميلادي - ميلادي هجري
سنابكم سناب شات دليل سناب تشات

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 03:35 AM.


Powered by: vBulletin
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO (Unregistered)
جميع الحقوق محفوظة لجسد الثقافة
المشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا تمثل بالضرورة رأي الموقع
Supported by: vBulletin Doctor